مغارة الميلاد

لكن نقطة الجذب الاكبر للمزار هي مغارة الميلاد الفنية الرائعة. و هذه تجمع نحو مئة من الثماثيل بعضها من الخشب الملوّن و بعضها يرتدي ازياء تلك الحقبة الزمنية اي من القرن السادس عشرالى السابع عشر.

presepe pastori

صنعت هذه التماثيل في جنوا من قِبَل فنانين كبار مجهولين. و قد امكن معرفة الصنّاع لبعض هذه القطع فقط و بشكل شبه مؤكد و منهم ج. ب. جاجيني المدعو بيسونه و قد صنع مجموعة الميلاد في اواخر 1600 و م.ماراليانو و قد صنع تمثال الفقير و بعض شخصيات المغارة في اوائل 1700.

presepe mercato

و دي سكوبت من تريولي و قد صنع العجوز مع الحفيد و مشهد عقد المُبادَلة للابقار و يعود الى منتصف 1700.

presepe magi

في عام 1977 و بعد سبع سنوات من العمل على تجهيز المكان و تكوين و إخراج المشاهد تم و ضع مُجسّم الميلاد و بشكل دائم تحت الكنيسة خلف مصلى تمثال الرحمة. و يشغل مشهد الميلاد مساحة 100 متر مربع. و هو مقسّم الى ثلاث فضاءات.ففي الجهة اليمنى نشاهد ركب السحرة و يشمل ايضا الغلمان و الوصفاء و الجنود و الخيول. و يتقدم الركب في الليل نحو مدينة القدس و يتجه نحو مغارة الميلاد.
و في الوسط نرى مدينة جنوا مع بعض معالمها البارزة مثل كنيسة القديس ماثيو و قصر دوريا و قصر القديس جورجيو و برج امبرياشي و باب سيبريا و المنارة مع البواخر و باب سوبرانا و باب بيلا و حيّ مادره دي ديو اي ام الرب و سوق الميلاد و طلعة مادونيتا اي هذا المزار و مدخل الدير و شخصيات تتحرك نحو المزار حيث توجد حظيرة الميلاد ليعبدوا و يمجّدوا الطفل يسوع.
اما في الجهة اليسرى فنرى مزرعة جنوية تقليدية و بها حظيرة و مطبخ .و هي بانوراما من طبيعة منطقة فال بيزانيو اي وادي بيزانيوو هي مُغطّاة بالثلج و يظهر جِسر القديسة اجاثا و القديس سيرو من ستروبا .

presepe pastori2

كان تصميم المشروع و ادارة الاعمال الخاصة به من قِبَل المهندس اوبالدو كومولا. و المشاهد الرائعة كانت مُبتكرة ومُعدّة من روبيرتو تالياتي رئيس لحِرفييّ مشاهد الميلاد الجنويين بالتعاون مع كل من ايلسا بورلاندو و اوجوستو زوكوني و جوليو سوماريفا و ماورو دا مونته و لويجانا دانينو .
اليوم و اكثر من اي وقت مضى ينوي مزارنا ان يقدم ، ليس للمحبين و البررة الجنويين فقط بل لكل الاشخاص المُتعطّشين الى الرب و الى جوهر صادق، يسرنا اننقدم لهم غنى الرسالة المريمية و التي تجعل من مزار العذراء بمثابة اللورد الصغيرة حيث يجتمع تحوّلُ القلب و تجديد الحياة المسيحية و الروحانية الانجيلية و المريمية و الثقافة الاوجستنيانية و الحِوار بين الاديان .
الاوجستنيانييون الحُفاة في المزار